السبت، 23 فبراير 2008

شخــابيط

لا ادرى ماذا اكتب لكننى ساجتهد فى وصف ما يدور بخلدى كى اشرككم فى تجاربى التى ربما تفيد من يستفيد وربما تلقى من بعضكم عجبا وتسائلا ؟؟
اذن فالنبدأ الشخابيط ...
اول شخبوطه :
تربيت على ان الصح صح والغلط غلط ولا يوجد بينهما منطقه وسطى ولا ادرى هل هذه التربيه صحيحه ام خاطئه فقد حفظتنى كثيرا من اشياء ربما اهلكت كتابى وجعلتنى من اصحاب النار وربما ان هذه التربيه نفسها افقدتنى الثقه كثيرا فهل هى خاطئه ام صحيحه لا ادرى ..... ربما بين بين الله اعلم
لماذا اقول هذا؟؟
لانى وفى طريق التزامى ومع بداياتى فى الجامعه اخذت افكر كيف اوظف طاقاتى فى رضا الله تعالى فانضممت الى من يفعلون الخير وكانوا هم اصدقائى وصحبتى على احترامهم ودرجه رقي اخلاقهم والتزامهم النسبى كنت اتعرف على كل الناس وكلهم احبابى كنت افهمهم بسهوله وهم ايضا فلم اكن الشخصيه الغامضه ثم ماذا ....
تانى شخبوطه:
خرجت من الجامعه وزاد التزامى وتعلقى بربى ففكرت ان افعل شيئا لمن حولى وبدات انشر فكر النهضه وانغمست فيه حتى الاختناق ؟ نعم حتى الاختناق ....
وبطبيعه الحال فى طريق الله تجد من يسير معك ربما قدرا تصادقهم يستهويك انهم من نفس ذاك الكوكب الاثرى الذى اتيت انت منه يتحدثون نفس لغتك!! فكنت معهم بروحى وفكرى وكل كيانى ثم وجدت ما لم اجده فى عالم غير الملتزمين اخوة فى الله وحب صادق ومن المتوقع ان تكتمل الجمله بان هذا الحب الصادق المطعم بالالتزام وحب الله تعالى يكون هو الغالب والسائد؟!
اخوانى...... لقد وجدت هذا فى القلييييييييييل منهم وتعلمت هذا بعدما خرجت من هذه الساقيه الدائرة بيا وجدت استغلال لايات الله بشكل غريب توظيف فى سبيل قانون الغايه تبرر الوسيله وخليكى مرنه ؟؟؟؟؟ كنت بتجنن من الكلمه دى مرنه فى اييييييييييه ؟!! فى رضا الله احنا هنفاصل مع ربنا اذا كنا اصلا جاين علشان نرضيه !!!
وتعرفت على من احببتهم حبا جما وحتى الان بفضل الله نحن اخوات فى الله ...
ثم توقفت لا عن النهضه بل عن الساقيه بعد خبطات وصدمات قررت ان انظم حياتى وفجأة خرجت لاجدنى خسرت اهلى واصدقائى القدامى وكل علاقاتى وصله رحمى واصبحت حياتى كلها فى الساقيه!!
ولان ربى رحيم رحيم فى نفس هذا التوقيت كنت اتعلم من استاذى الغالى اشياء جديده واؤمن بان هذا هو العلاج الربانى الذى ارسله الله لى لقد غير نظرتى للدنيا وللنهضه وللعمل التطوعى بشكل منفتح ومرن فى حدود شرع الله وليس بعيدا عنها ابدا ...وخلاص يعنى بقت الحياة وردى ؟؟ لأ لسه ....
للحديث بقيه :)
انتظروا شخبوطه جديده

هناك 5 تعليقات:

غير معرف يقول...

كلمات رائعة و من القلب .... و وصلت مباشرة الى القلب


في انتظار باقي الحديث

خبيب يقول...

جميل جدا ..

--

بضدها تعرف الأشياء ..

وبالدوران في الساقية قليلا ، نتعلم كيف ننظم وكيف نتعامل ..

واللي لف في الساقية ، يعرف شكلها بعد كده ، ويبعد عنها ، بعكس اللي مشفهاش ..

--

لا يتقرب إلى الله بمعصيته ..

فمجال المرونة متاح داخل حدود الطاعة ، فإن تجاوزها إلى المعصية صار تشكلا ، فإن المرن يعود إلى شكله الأصلي ، بعكس الذي يشكله الآخرون !

راحــله يقول...

غير معرف:
جزاكم الله خيرا

الاخ /خبيب
المرن يعود الى شكله الاصلى بعكس الذى يشكله الاخرون

اضافه متميزة

لا للسكوت يقول...

بجد شخابيط بس جامدة جدا

جزاكى الله خيرا حبيبتى ودايما مع الحق بإذن الله وعلى نهج المصطفى عليه الصلاة والسلام

وبعدين مرنة آه منها الكلمة دى مرنة يعنى ايه ؟..ثبتك الله على الخير وزادت من فضله وهدانا ورزقنا جميعا حسن البصيرة

مدونة جميلة جدا ماشاء الله نتنظر باقى الشخابيط

مع تحياتى أختك (خديجة عبدالله )

راحــله يقول...

لا للسكوت
اختى وحبيبتى فى الله خديجه نورتى المدونه ودعائك جميييل قووى ولك مثله حبيبتى
ربنا يبارك فيكى