الأربعاء، 24 فبراير 2010

فاصل ونواصل ,,

هل من الصعب ان تعيش بسلام دون ان تحمل هما يشغلك احيانا وينغص عليك يومك احيانا اخرى ,, هل بعيد على العقل ان يرتاح وصعب على القلب ان يهدأ او ان يستجم ,,
كيف يعيش القلب فى سلام اكثر من ساعات معدودة ومسروقة فى غفلة من العقل الدائم التفكير ...
حقا هى دنيا الهموم او تعب هى الحياة حقا السعادة فى الجنة والراحة فيها ,,,
يااااا الله كم اشتاق اليها اشتاق الى ان يكون كل شىء محدد الملامح معلوم الابعاد وان يكون الطريق امامى واضح مشرق شديد الاشراق والوضوح ممهد ... فعلا ممهد سهل علية الخطوات فقد تعبت من هم ازاحة العقبات كم هو ممتع وشعور رائع بالنجاح
لكنه مرهق حين يتكرر مراات ومرات ,,,
ربما لابد من وقفة واعادة ترتيب الاوراق........ لكنها مرتبة فماذا سارتب فيها اهو هم جديد !!
بل هى وقفة للاستجمام,,, واذا كنت لا استطيع ..........فما الحل ؟؟
الحياة مستمرة وهذا ليس وقت الراحة فالراحه تجلب هما الان ربما يكبر ويكبر فلا يحتوية قلبى المرهق التعبان ,,,
ما الحل ؟؟ أأضرب بهمومــى عرض الحائط ؟؟
ليس حــــــــــلا ؟!!
علنى وجدت الحل .... ساجمع همومى والملم اوراقى لاضعها فى صندوق جميل رااائع الجمال واحتفظ بها فى خزانتى الخاصة لفترة قصيرة جدا ساحتفظ بها حتى اعود وسارحــل عنها لاعود قريبا مشتاقة لها مفتقداها فقد اعتد عليها وحياتى دونها فارغة ساتركها فى مكان امين لبعض الوقت القصير ساذهب فية الى فضاء راائع الجمال ملىء بالاخضر والالوان بحر ونسيم عليل كتاب جميل وساكتب واتكلم وافعل كل ما يدعو للراحه ساكتبها الراحـــة عنونا لعقلى وارسل بها موجات هادئة لقلبى هى رسائل مكتوب فيها
الهدوء من فضلك هذا وقت الراحه ,,,
ساعود سريعا لكن بعد الفاصل :)

هناك 4 تعليقات:

كان نفسى يقول...

الواحد عمره ما بيرتاح..واللى عملتيه ده صح..حطى همومك ومشاكلك فى صندوق ورتبيها عشان تعرفى تحليها .ولكن ماتقفليش الصندوق ...لانك كده بتغطى على الهموم وبتسيبيها تكبر..لا..سيبيه مفتوح وخلى الهموم والمشاكل تكون واضحة وباينة عشان تشوفيها صح وتعرفى تحليها صح.وكمان عشان تعرفى تميزى بين الهموم والمشاكل واشباه الهموم والمشاكل.عشان تقللى المساحة المستغلة فى الصندوق ..وتوسعى فيه لحاجات تستاهل المكان ده اكتر من غيرها:)

doctor mohamad يقول...

راحلة .. أتفق مع "كان نفسى" فيما قال .. إجمعى همومك ف صندوق .. لكن .. لا تحتفظى به .. فقط ألقيه ف أقرب بحر .. فالعقبات يتم إزاحتها بالسعى .. فإذا تمت إزاحتها فالهم لا يفيد حينئذ .. و إذا لم يتم إزاحها فالهم أيضا لا يفيد .. فهو ف الحالتين عديم الفائدة .. إرمى الهموم جانبا و اسعى ف إزاحة العقبات فإذا تعبتى فارتاحى قليلا و لا تحتفظى بالهموم .. فقط تخلصى منها

اقصوصه يقول...

رمضان كريم

وكل عام وانتم بخير :)

amiralcafe يقول...

في العمل هناك الراحة.في العبادة هناك الراحة.في رضاء الولدين هناك راحة.في محبة الناس هناك راحة.في الصبر على ماكتبه الرب راحة .في حب الوطن هناك راحة اما في محبة الحبيب بعشق ونور كما اقول *tunisie chante pour l'amour*ترجمتها*تونس تغني للحب*
رؤوف